سماحة شيخ العقل رئيس المجلس المذهبي مهنئاً البطريرك يوسف العبسي

زار سماحة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن على رأس وفد من المجلس المذهبي للطائفة مقر بطريركية الروم الكاثوليك في عين تراز، حيث قدّم التهنئة للبطريرك يوسف العبسي لمناسبة انتخابه في كرسي أنطاكية وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك، وكان اللقاء مناسبة لعرض مختلف الأوضاع العامة.

وبعد اللقاء قال الشيخ حسن: “إن الثوابت التي تجمعنا هي الثوابت التاريخية في هذا الشرق، وتعود إلى أزمنة الإيمان الأولى، إلى العقل الذي لا ينفصل عن نقاء الضمير وإلى الكلمة التي معناها الحقيقي في وحدة القصد لساناً وقلباً وروحاً، هذا الإيمان هو الذي نريد أن نجسّده في الموقف الوطني العام”.

وأضاف الشيخ حسن: “نحن وغبطة البطريرك يهمّنا أن نؤكد على القيم الإنسانية النبيلة على المحبة والشراكة، وعلى تعزيز صلابة النسيج الاجتماعي”.

وشدد شيخ العقل على انه “من هنا من هذا الصرح الكريم، نقول نعم للثوابت الوطنية، نعم للمبادئ الدستورية والميثاقية، نعم لروح المصالحة، لروح المحبة والشراكة”.

ورداً على سؤال حول حادثة قبرشمون التي حصلت منذ أسابيع وتداعياتها، أجاب سماحته: “رسالتنا رسالة المحبة والتلاقي، ومهما حصل من ظروف رجاؤنا أن نتجاوزها بمحبة”.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
%d مدونون معجبون بهذه: